رياضة

البطلة الأولمبية كابايفا تنتقد التحكيم بعد منافسة بين لاعبة روسية وأخرى إسرائيلية في طوكيو

انتقدت البطلة الأولمبية الروسية ألينا كابايفا، الأداء التحكيمي في نهائي الجمباز الإيقاعي الفردي للسيدات في أولمبياد طوكيو الذي حرم لاعبة روسية الميدالية الذهبية وأهداها لإسرائيلية.

واكتفت لاعبة الجمباز الإيقاعي الروسية دينا أفيرينا بالميدالية الفضية في العرض النهائي الفردي للجمباز في منافسات أولمبياد طوكيو، متأخرة بفارق 0.150 نقطة عن صاحبة المركز الأول، الإسرائيلية لينوي أشرم التي عانقت الذهب.

وطعن مدربو اللاعبة الروسية أفيرينا في النتيجة بعد أن أسقطت الإسرائيلية أشرم الشريط خلال تقديم عرضها، لكن الطعن الروسي قوبل بالرفض.

وقالت بطلة الجمباز السابقة كابايفا: “عندما أنهت أفيرينا عرضها بالشريط وبدون أخطاء، انتظرت 6 دقائق نتيجتها، رغم أنه في رياضتنا، إذا كنت قد فعلت كل شيء بشكل جيد دون أخطاء، يمكنك الانتظار دقيقة أودقيقتين على الأكثر، وليس 6 دقائق”.

وتابعت:”ماذا يعني ذلك؟ الحقيقة أن الحكام قاموا بحساب العلامات ولم يرغبوا في أن تَهزم أفيرينا (الروسية) لاعبة الجمباز الإسرائيلية أشرم”.

وأكملت كابايفا تصريحها:”أشرم لاعبة جمباز جيدة، قدمت أداء جيدا، لكنها ارتكبت خطأ فادحا في الألعاب الأولمبية”.

وصرح رئيس اللجنة الأولمبية الروسية، ستانيسلاف بوزدنياكوف، السبت الماضي، إن اللجنة الأولمبية الروسية لن تتنازل عن حقها وستطعن في قرار الحكام الظالم تجاه أفيرينا، وتقوم حاليا بصياغة طلبات رسمية إلى الاتحاد الدولي للجمباز (FIG).

المصدر: championat.com

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى