تقنيةصحّة وطبمحليات روسية

خبير: فعالية اللقاحات ضد كورونا ستتحدد عند انتهاء المرحلة الثالثة من التجارب بشكل طبيعي

دعا أيدار إيشموخاميتوف مدير مركز “تشوماكوف” العلمي، إلى عدم التباهي بمستوى الأجسام المضادة لفيروس كورونا بعد التطعيم.

وأضاف هذا العالم الروسي المعروف، أن فعالية كافة اللقاحات الروسية والصينية والأمريكية وغيرها، ضد فيروس كورونا، ستتحدد بعد عام تقريبا عند إنجاز المرحلة الثالثة من التجارب بشكل طبيعي.

وردا على سؤال، عن ضرورة إجراء فحوصات للأجسام المضادة للفيروس بعد التطعيم، أجاب إيشموخاميتوف: “لا، لا داعي لذلك. على سبيل المثال، لا يمكن إجراء اختبار الأجسام المضادة في ألمانيا أو الولايات المتحدة. للقيام بذلك، يجب على الطبيب المعالج أن يبرر سبب القيام بهذا الاختبار. لذلك، لا يتم نقاش موضوع  مستوى الأجسام المضادة بين غير المتخصصين. وهذا صحيح. إذا اجتاز اللقاح ضد فيروس كورونا التجربة السريرية، وحصل على شهادة تسجيل ووافق الطبيب على استخدامه، فهذا يعني كل شيء على ما يرام. ولا داعي للتفاخر بمستويات الأجسام المضادة”.

وأضاف الخبير أن تحديد مستوى الأجسام المضادة، أسهل من تحديد الأجزاء الأخرى من جهاز المناعة. على سبيل المثال، لا توجد حاليا طرق سريعة كافية لتحديد المناعة الخلوية.

ووفقا لرئيس المركز، سيتم تحديد فعالية اللقاحات، الصينية والمحلية والأمريكية، في غضون عام تقريبا مع الانتهاء الطبيعي للمرحلة الثالثة من الاختبار.

وأضاف إيشموخاميتوف أنه من الصعب للغاية “في زمن الحرب”، تحديد مدى فعالية التطعيم، لأنه يتسم بطبيعة نسبية”.

المصدر: تاس

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى