تقنيةروسيا والعالم

روسيا تطالب برفع القيود عن حساب شبكة RT على “يوتيوب”

طالبت الهيئة الروسية للرقابة في مجال الإعلام “روسكومنادزور” اليوم السبت شركة “غوغل” بإزالة جميع القيود عن قناة شبكة RT  على “يوتيوب”.

جاء ذلك بعدما حجبت الشركة الأمريكية بعض مواد RT وفرضت قيودا على القناة الروسية فيما يخص البث المباشر ونشر الفيديوهات، بحجة نشر RT “معلومات كاذبة” حول فيروس كورونا.

ووصفت “روسكومنادزور” في بيان لها تصرفات إدارة “يوتيوب” بأنها رقابة على وسائل إعلام روسية، مضيفة أن الممارسات التقييدية بحق محتوى حسابات وسائل الإعلام الروسية تحمل طابعا منتظما.

وذكر البيان أن الذريعة الرسمية لهذه الممارسات تتمثل بعدم ﻤﻼءﻤﺔ اﻟﻤﺤﺘوى ﻤﻊ  اﻟﻔﺌﺔ اﻟﻌﻤرﻴﺔ اﻟﻤﺨﺘﺎرة، فالعديد من الأفلام التي عرضتها القنوات الروسية دون قيود عمرية، لا يمكن الوصول إليها على “يوتيوب” إلا للبالغين.

وأشار البيان إلى أن “يوتيوب” يحجب مقاطع فيديو تنقل للمشاهدين “موقفا يختلف عن الموقف الذي يتبناه الغرب” وتنشر الحقيقة بشأن المساهمة التاريخية لروسيا في الانتصار على النازية، أو حول الأحداث المأساوية للهجوم الإرهابي على مدرسة في بيسلان عام 2004.

وذات مرة حجب “يوتيوب” بث خطاب الرئيس الروسي عبر حساب إحدى القنوات الفدرالية الروسية، ليفسر ذلك لاحقا بأنه كان “خطأ غير متعمد”.

ووفقا لـ”روسكومنادزور”، فقد قيد “يوتيوب” خلال العام الماضي الوصول إلى حسابات وسائل الإعلام الروسية تسع مرات وإلى موادها ثلاث مرات، وفي الأربعة أشهر الأولى من هذا العام شمل الحجب ثلاثة حسابات وخمس مواد.

ولفتت الهيئة الروسية بأنه مع ذلك لا يتعجل “يوتيوب” في حذف المواد الخطرة التي تحتوي على مواد إباحية للأطفال، ودعوات للتطرف، وترويجا للمخدرات والانتحار.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى