روسيا والعالمصحّة وطبمحليات روسية

اللقاح الروسي المضاد لكورونا لدى الحيوانات يثير اهتمام وسائل إعلام وشركات دولية

أثار خبر تسجيل روسيا أول لقاح مضاد لفيروس كورونا المستجد لدى الحيوانات اهتمام العديد من وسائل الإعلام والشركات الدولية.

وقالت صحيفة “الإندبندنت” إن تطوير الهيئة الروسية للرقابة البيطرية والنباتية لقاحا مضادا لكورونا عند الحيوانات يعتبر “اختراقا سيسمح ببدء الإنتاج الضخم للقاح في وقت مبكر من هذا الشهر، ما يزيد من الآمال في إمكانية منع الطفرات المستقبلية المحتملة للفيروس”.

وأضافت الصحيفة أن التجارب أظهرت أن اللقاح “أنتج أجساما مضادة لكورونا لدى الكلاب والقطط والثعالب والمنك وحيوانات أخرى”.

من جهتها، أشارت صحيفة “ريبوبليكا” الإيطالية إلى اللقاح المذكور، غير أنها أوردت آراء لخبراء قالوا إن القطط والكلاب لا تنقل الفيروس إلى البشر.

ونقلت وكالة “سبوتنيك” عن قنسطنطين سافينكوف، نائب رئيس الهيئة الفيدرالية للرقابة البيطرية والنباتية (روس سيلخوزنادزور)، قوله للصحفيين إن “شركات من اليونان وبولندا والنمسا والولايات المتحدة وكندا وسنغافورة أبدت اهتمامها باللقاح الروسي المضاد لفيروس كورونا عند الحيوانات”.

وأوضح سافينكوف، أن هذا اللقاح يتمتع بأهمية خاصة، لأن بعض الحيوانات، وفقا لمنظمة العالمية لصحة الحيوان، عرضة للإصابة بفيروس كورونا، وقد تم تسجيل عدة حالات من هذا النوع في العديد من البلدان.

المصدر: RT + وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى